الرئيسية » » لم أستيقظ في الرابعة ليلاً لأنام | طلال حماد

لم أستيقظ في الرابعة ليلاً لأنام | طلال حماد

Written By Unknown on الخميس، 25 يونيو 2015 | 6:22 ص

لم أستيقظ في الرابعة ليلاً لأنام
بل لأرى الليل وهو يمضي إلى نهايته
هذا الضوء
الذي يسمونه الفجر
وفي جميع الأحوال
سأريح قليلاً
جسدي المنهك
فاجتياحات الظلام ثقيلة



التعليقات
0 التعليقات

0 التعليقات:

إرسال تعليق

يتم التشغيل بواسطة Blogger.